السبت، 2 مارس 2019

( حتى الثُّمَالة )

قصة قصيرة جداً



بسم الله الرحمن الرحيم

قصة قصيرة جداً ..

( حتى الثُّمَالة )


دوبل ؛ في كأس ؛ سكر زيادة ..
مُلتفاً ببطانية مزدوجة الطبقة قعد على ال " كنبه " تكاد برودة كفيه تُطفئ لهيب قهوته ..
مد إصبعه .. ضغط ال " ريموت " ظهرت القناة الإخبارية ..
انفتحت أذناه اتسعت عيناه ارتعشت يداه ..
انهمرت دموعه .. ارتشفها ممتزجةً مع قهوته ـ و قد أعادت لها بعض ما فقدته من سخونة ـ !
بياضٌ يملأُ عينيه !
خشي أن تكون ابيضتا من الحزن !
نظر إلى سواد قهوته لينفي العمى عن نفسه !
عاد ببصره ليرى نقاطاً سوداء طولية على بياض الشاشة ..
اعتصر عينيه .. تمتم داعياً لهم بالرحمة ..
لم تصادف دموعه سوى " الثفل " ..
شد البطانية على جسده كالكفن !
لعق الثفل !


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

كل عام و أنتم بخير

بسم الله الرحمن الرحيم كل عام و أنتم بخير أعود للكتابة و النشر بعد عيد الأضحى المبارك إن شاء الله تعالى .. كل ...